الرئيسية  |  اتصل بنا  |  نبذة عنا  |  المدونة  |  روابط ذات صلة


 

الأماكن الدينية

تاريخ جرش مزيج من الحضارة اليونانية والرومانية وخليط من ثقافة حوض الأبيض المتوسط والشرق العربي، أطلق العرب الأوائل (الساميون) على هذه المدينة إسم (جرشو) ثم جاء الرومان ليغيروا هذا الإسم إلى (جراسيا) وفي أواخر القرن التاسع عشر وبعد إستيطان الجراكة وبعض القبائل العربية هذه المنطقة حولوا الإسم إلى (جرش) الذي تعرف به اليوم.



توسعت المدينة في العهد اليوناني أيام الإسكندر الأكبر حوالي القرن الرابع ق.م. وازدهرت المدينة وعاشت عصرها الذهبي في ظل الحكم الروماني أي القرن الثاني الميلادي. وأثر سيطرة الرومان على بلاد الشام إنضمت جرش الى تحالف المدن الرومانية العشر والذي عرف بالديكابوليس، واعتبرت اعظم المدن العشر. وهذا التحالف أتاح إقامة مصالح تجارية وسياحية وثقافية بين هذه المدن حيث ازدهرت التجارة في جرش مع مملكة الأنباط التي تعاملت مع جرش لمركز تجاري مهم.


img_emperor_trajan.jpg

عام 106م استولى الإمبراطور ترجان على مملكة الأنباط وشكل مقاطعة شبه الجزيرة العربية، فتدفقت على جرش ثروات تجارية وشهدت المدينة حركة عمرانية هائلة وزادت جرش أهمية عند زيارة الإمبراطور الروماني (هدريان) عام 129 وقد اقام السكان بناءاً تذكرياً احتفالاً بدخوله المدينة عرف بقوس النصر، ولذلك عُدت جرش مدينة رومانية تماماً.



ومع مطلع القرن الثالث الميلادي أخذت جرش تفقد أهميتها التجارية حيث تغيرت الطرق التجارية التي كانت تشكلها قوافل التجارة ولم تعد جرشاً محطة لهذه القوافل لذلك فقدت شيئاً من أهميتها الإقتصادية والجغرافية، وعند أصبحت المسيحية الدين الرسمي للدولة في منتصف القرن الخامس للميلادن شاع بناء الكنائس فشيدت في جرش أعداد كبيرة من الكنائس بنيت الحجارة المأخوذة من المعابد الوثنية ويمكن مشاهدة نماذج من ذلك حتى أيامنا هذه.



عام 749م ضرب زلزال قوي المدينة والحق بها أضرارا ً كثيرة وسرع بإنحطاطها، ظلت جرش مدينة غير مأهولة ومجهولة تماما ًحتى عام 1806م حيث زارها السائح الألماني (جاسبير ستترن) صدفة فتعرف على اجزاء من أثارها حيث كانت أجزاء كثيرة منها مضمورة تحت الرمال والتراب، لذلك اندفعت الفعاليات المحلية والعالمية للكشف عن هذه المدينة غير سلسلة من عمليات التنقيب بدءا ً من عام 1925م وحتى يومنا الحاضر مما زالت فرق الكشف والمسوحات والتنقيب دائبة في عملها لاستكمال اجزائها وترميم الكشف فيها.



Not Found
هيئة تنشيط السياحة الأردنية 
© 2014 جميع الحقوق محفوظة